Latest News

لا ميثاق لا اتفاق

مقدمة الـ OTV:
 يوما بعد يوم تتكشف ممارسة الاوصياء الجدد عن اساليب جديدة في فنون قلب الموازين  واستغباء عقول اللبنانيين . ميثاقيتهم انتقائية وشراكتهم وهمية وممارستهم كيدية .
يرفضون اي رئيس قوي ويقبلون بأي مرشح ذمي . يرفضون قانون انتخاب عادل لجميع اللبنانيين ويرحبون بأي قانون قاتل لتمثيل المسيحيين يفرضون التمديد للمجلس النيابي ويرفضون تجديد دورة  الحياة النيابية . يخلتقون الاعذار لعرقلة التعيينات ويتجاهلون الكفاءات والرجالات  .
قلوبهم على مصالحهم وسيوفهم على مصالحنا . انت ايجابي اذا قبلت بالتجاوزات والصفقات والمناقصات والتلزيمات وانت سلبي اذا تصديت للالغاء والاقصاء والاستقواء . حكموا البلد منذ الاستقلال بالاستغلال المالي والانحلال الاخلاقي  والاقتتال الطائفي والهزال السياسي   .  
استقووا بعبد الحميد غالب وعبد الحميد السراج وابو عمار وابو جمال والطائف والدوحة الى ان اصابتهم الدوخة .
اليوم تخطت الازمة الرئاسة والتعيينات وقوانين الانتخابات لم تعد رئاسية او حكومية بل بدأت تتدحرج لتتكشف عن ازمة حكم ونظام ومستقبل و سياسة تضييق الخناق على المسيحيين لن تنجح وقد سبق وجربت منذ مئات السنين . هذه المرة : لا ميثاق لا اتفاق.
Tayyar.org News

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

*