Latest News

الكنيسة تطالب القوى الامنية حماية اراضي “لاسا” من التعديات لحين مسح الأراضي وتطبيق القانون (Video)

ميلفين خوري –
منذ عام 1939 ولاسا تعيش نزاعًا لم ينته فصولًا.. وآخر أجزائه ما حصل منذ أسبوعين في العقار رقم 399 حين اعترض الشيخ محمد العيتاوي وعدد من أبناء بلدة لاسا في جرد قضاء جبيل، المساح فادي عقيقي بينما كان يقوم بوضع شقلات على العقار المتنازع عليه في البلدة الذي تعود ملكيته الى أبرشية جونية المارونية.هذا هو العقار الذي حمل عام 2006 بعد المسح النهائي الرقم 399.. وتظهر الخريطة ارض الجبانة التي تحمل رقمًا وحدها، بالاضافة الى العقارات المجاورة التي بدورها تحمل أرقامًا بعد المسح النهائي. فيما الافادة العقارية هذه تبيّن أن العقار 399 تملكه الابرشية البطريركية المارونية جونية بكامل اسهمه ال 2400.
بين عامي 2002 و2006 كان المسح في لاسا يجري بشكل طبيعي، لتبدأ المشاكل بعد العام المذكور ويُمنع المساحون من القيام بعملهمالشيخ العيتاوي أكد أن هناك اتفاقًا موجودًا عند محافظ جبل لبنان موقع من قبل الطرفين وممثلين عن مخابرات الجيش والدرك والمرجعيات السياسية والدينية والبلدية والمخاتير يقضي بأن تكون تلك الاطراف موافقة على أي مسح قد يجري، في حين يؤكد الاب عون أن المحافظ طلب تشكيل لجنة من هذه الاطراف للمضي بالمسح النهائي انطلاقًا من الاوراق الثبوتية للطرفين المتنازعين.. ولحل كل تلك الملفات، تتجه الانظار الى اللقاء الذي يتم التحضير له بين البطريرك الماروني ونائب رئيس المجلس الاسلامي الشيعي الاعلى .
ومن الآن وحتى اتمام هذا اللقاء، طالبت الكنيسة القوى الامنية حماية الاراضي من التعديات، وان تضغط المرجعيات السياسية على الاهالي لعدم التعدي على الاراضي، وأن يعطي وزيرا الداخلية والمال اوامر للمخاتير والمساح لانهاء الملف في لاسا.
Tayyar.org News

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

*