Latest News

إلى عشاق القهوة .. التغيّر المناخي سيجعل مشروبكم المفضل منقرضاً

إنها مسألة مهمة أكثر مما تتوقع، فمشروبك المفضل أصبح على المحك ومهددًا بالانقراض! فهل تتخيل حياتك بدون القهوة ؟
فالقهوة أحد أكثر المشروبات أهمية على الإطلاق خاصةً للحصول على دفعة نشاط قبل التوجه إلى العمل. كما أنها مصدر أساسي لمادة الكافيين التي قال عنها عالم الاعصاب من هارفارد، تشارلز كيزلر، “إنها تجعل الحياة العصرية ممكنة”!
لكن الخبر السيء الذي سيصدم الجميع، حتى لمن لا يحبونها، هو أن القهوة تُوشك على الانقراض وفقًا لما نشره معهد المناخ في أستراليا في آخر تقرير له.
فالتغيُّر المناخي والاحتباس الحراري سيؤثر على محصول البن عبر تدمير الأراضي المستخدمة في زراعة البن، ما يجعل التربة غير صالحة وتموت النباتات.
وفقًا للتقرير، فإن نصف الأراضي الزراعية بأكملها المستعملة لزراعة البن ستغدو غير صالحة بحلول عام 2050م إذا استمر التغيُّر في المناخ.
وبحلول عام 2080م، ستصبح جميع الأراضي غير صالحة لزراعة البن وبالتالي، ستنقرض هذه الزراعة ولن تجد قهوة في الأسواق!
حتى وإن لم تكن من عشاق القهوة، فإن التأثير سيطالك أيضًا! حيث أن صناعة القهوة من الصناعات العملاقة الأضخم على الإطلاق.
ويعمل حوالي 25 مليون مزارع في جميع أنحاء العالم بزراعة البن. عدا عن آلاف العاملين في مصانع تحميص البن وتحضير القهوة بأنواعها المختلفة.
فالناس يشربون نحو 2.25 بليون كوب من القهوة يوميًا. كما أن البلدان النامية تعتمد بشكل كبير على تصدير حبوب البن لتنمية اقتصادها، من أمريكا الوسطى والبرازيل إلى إندونيسيا، فيتنام، وشرق أفريقيا.
كما أن شركات عملاقة مثل ستاربكس ولافازا تعتمد بشكل رئيسي على البن في خدماتها، فكيف سيُصبح مستقبلها بعد عشرات السنين من اليوم ؟
وعلى الرغم من أن سنة 2080 لا تزال بعيدة، لكن الاختلاف سيبدأ قبل حلول هذا العام بسنوات طويلة.
إذ سيؤثر التغير المناخي على نوعية البن ما يجعل مذاقه ونكهته تتغيران. كما أننا سنشهد ارتفاعًا حادًا في أسعار البن ولن يكون شراؤه متاحًا للجميع.
كما أن ارتفاع درجات الحرارة والأمطار الغزيرة خلال الأعوام الأخيرة ساهما بشكل كبير في نمو نوع من الفطريات تتغذى على حبوب البن ما قلل من قيمتها.
أضف إلى ذلك الجفاف في البرازيل الذي ساهم بخفض الإنتاج بنسبة 30% في عام 2014م في ولاية ميناس جيراس، وهي من أكبر مناطق زراعة القهوة في العالم.
هل بدأت تشعر بكبر حجم المشكلة؟ فإن لم نجد حلًا لمشكلة الاحتباس الحراري، فسرعان ما ستتغير الكثير من الأمور من حولنا. ولعل أحد أهم هذه الأمور، نفاذ القهوة من الأسواق وجفاف محصول البن!
Tayyar.org News

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

*