Latest News

“إذا نُشر أي مرسوم أو قرار من دوننا ستقع الواقعة الكبرى” – الرئيس باسيل: بعد ما بلّشنا!

بعد التمادي الخطير لرئيس الحكومة تمام سلام بانتهاك الميتاقية والأعراف بنفس عنجريّ استعلائي، وإصراره على عقد جلسة لمجلس الوزراء اليوم، وفي تحذير واضح، قال رئيس التيار الوطني الحر وزير الخارجية والمغتربين المهندس جبران باسيل لـ «السفير»: ” ليس مسموحاً نشر أي مرسوم او قرار من دوننا، وإذا فعلوا ذلك، ستقع الواقعة الكبرى، وسيكون رد فعلنا عنيفاً جداً.”
وحين يُسأل الوزير باسيل عما لا يزال يخفيه التيار في جعبته بعد مقاطعته الحكومة والحوار، يجيب: بعد ما بلشنا.. وكل شيء في وقته حلو.ويحذّر باسيل من استمرار العبث الحكومي بالميثاقية، قائلا: إن محاولتهم إخفاء رؤوسهم في الرمل لن تنفع في تحوير الحقائق والتعمية عليها، بل كلما حفروا أكثر في الرمل سيغرقون أكثر، وأنا أنصحهم ان يحفروا بدل ذلك في تاريخ لبنان، ليتعلموا من حكمة رجالات كبار كالرئيس صائب سلام وأمثاله، وكم نحن بحاجة الى هذه الحكمة في الظروف الصعبة التي نمر فيها.
ويدعو باسيل رئيس الحكومة الى التعامل بمسؤولية وطنية مع مقاطعة «التيار» لمجلس الوزراء، متسائلا: اين تمام سلام 92.. لقد اشتقنا اليه.
ويشدد باسيل على ان إشارة حسن النية حيالنا تكون بتعيين بديل عن اللواء محمد خير والتراجع عن التمديد له، إلا إذا كان هو أهم من خير البلد، علما ان معركتنا تجاوزت مسألة التعيينات والاشخاص الى ابعاد أوسع تتصل بالميثاق والشراكة.
Tayyar.org News

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

*